احذروا الفتنة الطائفية   التي تحت الرماد

الافتتاحية

بقلم / رئيس التحرير
رئيس التحرير

 احذروا الفتنة الطائفية   التي تحت الرماد

تسعى احدى الجهات السياسية اشعال نار الفتنة الطائفية في الشارع اللبناني واخذ البلد الى حرب اهلية جديدة للحفاظ على امن الكيان الصهيوني المغتصب وتخفيف مخاوفه من  الجبهة في جنوب لبنان والتأمين على السلامة الامنية  بالداخل الاسرائيلي المتهالك وهذة الشريحة سبق لها ان خاضت تجربة الحرب الاهلية في حقبة السبيعينيات من القرن الماضي ومارست سياسة الاغتيالات وثقافة الدم وزرع التعصب الطائفي في النفوس كما مارست العمالة الصهيونية متجردة من عروبتها تحت حجج واهية وها هي اليوم تنفذ اجندة الكيان الصهيوني الذي يعتبر عملائه خائنون  وغدر بهم بعد التحرير ومع ذلك هذة الجهة لم تتعظ بل سمحت لابواقها بالتطاول على رموز قيادة لبنانية مخالفة لسياساتها بالقدح والذم والشتائم والسباب وهذة ثقافتها الرخيصة  لانها لا تعرف  المواجهة بالعقل والمنطق .

آن الاوان للانتباه من الفتنة الطائفية وعلى الحكماء والعقلاء في هذا البلد مواجهتها كما علينا باحتضان الجيش اللبناني والقوى الامنية لان الوطنية ليست شعارات وخطابات في المحافل والمناسبات الرسمية بل هي افعال وتطبيقات ميدانية ولن تخيفنا الاستعراضات العسكرية ولا التعبئة الشعبوية لاننا وطنيون وقبل ان نتخذ من الموت ذريعة ونوظفه في سياق موقف سياسي علينا التريث لاظهار نتائج التحقيقات والعدالة ثم نتخذ موقف التصعيد اما ان نرمي الاتهامات بشكل عشوائي فهذا عمل تحريض بامتياز .

 

عن mcgd

شاهد أيضاً

  الوسط الاعلامي … وكواليسه الفاسدة .

   الافتتاحية   بقلم / رئيس التحرير  الوسط الاعلامي … وكواليسه الفاسدة . للاسف الشديد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *