نادين قانصو مصممة المجوهرات التي دمغت الآصالة العربية في تصاميمها.

سيدات  ورجال اعمال

اعداد / دعيبس بلوط

 كان مسار المراة العربية من ابرز اهتماماتها وهذا  ما ميزها في عالم (البزنس )

نادين قانصو … مصممة المجوهرات التي دمغت الآصالة العربية في تصاميمها.

ركبت سفينة النجاح من بيروت الى الخليج العربي فغدت بموهبتها الصادقة العريقة علامة فارقة في العالمية من خلال تصاميمها وافكارها الرائعة الساحرة التي جعلت منها ( ايقونة ) في عالم المجوهرات .

الزمن القصير

بفترة زمنية قصيرة تبوأت مصممة المجوهرات اللبنانية نادين قانصو مركزا مميزا في عالم الابتكارات عابرة من وطنها الى الغرب فالعالمية بتصاميم وافكار فريدة مبتكرة نقلت بها الواقع العربي الآصيل .

اطلقت نادين علامتها التجارية (بالعربي)  فكانت من العلامات المميزة في الاسواق العالمية  والفريدة بنوعيتها وطرحها للافكار في عالم المجوهرات كما شاركت بمعرض ” فاشن فوروود ” بباريس فتنفست الابداع بشفافية شخصيتها الحساسة الصادقة وبفضل نشأتها في بيت عربي لبناني عريق بجذوره الوطنية  وهذا ما حملها للتمسك بمقتنيات الارث العربي الذي لطالما تفاخرت به وسعت لتسويقه للخارج  بشكل فاتن ولائق ازال عن نظر  المشاهد الغربي الصورة السلبية الناتجة عن الحروب والنزاعات في داخل الامة العربية .

بين الثقافات .

بالرغم من شمولية المامها بالثقافات الغربية الا انها احتضنت لغتها الام بعزة نفس عالية وسعت لابرازها من خلال مشروعها في عالم تصميم المجوهرات ( بالعربي)  العلامة التجارية التي كانت نافذة مضيئة على مكنونات ثقافتنا وتقاليدنا وقيمنا العربية الآصيلة  وهذة الخطوة الرائدة فسحت المجال للكثيرات على تقيلدها خاصة في فكرة تصميم الحروف العربية الا انهن سقطن في بئر ابداعاتها واحترقن بصدق افكارها فظلت السيدة  صاحبة المقام العالي في مجالها وغيرها (الفالصو ).

تقول نادين :

كثيرون تعرفوا على نادين مصممة المجوهرات لكنهم لم يتعرفوا عليي مصورة فوتوغرافية لها مشاركات كثيرة في عدة معارض عالمية وانا بالرغم من ذلك سعيدة بهذة المعرفة لان كل من المجالين يعبر عني ويجسد اعتزازي بهويتي العربية .

الملفت بانها تعاملت مع عالم المجوهرات بذوق رفيع وحرفية عالية فابتكرت خطا سياسيا مبطنا من خلال مجوهرات ارسى جماليات الثقافة العربية العريقة بكل مكنوناتها وعكس ايضا امورا حياتية كثيرة بتفاصيل دقيقة تعبر عن حياتنا العربية . تقول قانصو :

غايتي ليست تجارية بل رسالة هادفة استطيع عبرها تبديل الصورة المعتمة عنا كعرب في الخارج .

مشاركات ونجاحات .

شاركت نادين في فعالية (مساء الجمعة )  من تنظيم متحف ) فيكتوريا اند البرت ) / لندن  واختارت بفطنتها عنوانا ( اجعلني عربيا ) اظهرت عبره قصصا عربية معاصرة فيها مساحات من الانسانية ايقظت الضمير العربي و الغربي معا .

نادين قانصو موهبة سامية وراقية بعيدة عن رتابة السياسة والاجتماعيات سائحة في كوكبها الخاصة تشبه منديل الحرير المطرز بالهوية العربية والحق والآيد يو لوجيا الغنية بنبل المشاعر وروعة جماليات الحرف العربي . هذة السيدة باحثة دوما في ظلمات المجهول عما هو نادر وقيم  ونفيس وهي دوما قلقة حيال تغيرات الحياة المفاجئة وهي سيدة مكتظة بالثقافات والعادات والطقوس الاجتماعية . سيدة جميلة الشكل والمضمون مفعمة بالانسانية وطيب الاخلاق وفي مجالستها يتهدهد شهد الحديث .

 

عن mcgd

شاهد أيضاً

الدكتور محمد البرادعي : الديبلوماسية عمل ينسق المزج بين الروح والمادة 

رجال وسيدات اعمال القاهرة / خاص موقع الكاميرا بقلم/ دعيبس بلوط   المصري الحاصل على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *